كتب لم تكتمل قراءتها

هل سبق لك وان فتحت كتابا ورحت تقرا منه بعض المقاطع ثم اكتشفت ثقل الكلمات على لسانك؟. يحصل معي هذا الأمر كثيرا ومع كثير من الكتب التي ما إن أبدا ي قراءتها مع تصور مسبق باني سأستمتع بها أحس بشهية القراءة وهي تختفي. لا اعرف كيف أصور ذلك ولم. قد يكون الأمر متعلقا بنوع الكتاب لكنه ليس في دائم الحالات كذلك لان من الكتب من هي جيدة في محتواها لكن اعجز في كل مرة ارغب فيها بإكمال قراءتها. اعجز عن فعل ذلك.
هذه لائحة ببعض الكتب من مكتبتي التي لم استطع إكمال قراءتها وكلما رايتها أحس ينغص. لذلك تجدني إما أخفيها خلف بقية الكتب أو أتخلص منها بان اهديها لأحدهم.
أن تكون عربيا في أيامنا. ( عزمي بشارة)


اشتريت هذا الكتاب قبل عامين من معرض الكتاب الدولي بالعاصمة وقد اقتنيته مباشرة بعد أن رايته، ولا زلت اذكر كم أني سعدت بشرائه لاني كنت قد سمعت به قبلا وتمنيت قراءته. ومنذ ذلك الحين وأنا أحاول أن أكمل قراءته إذ لم اقرأ منه سوى صفحات قليلة. يتألف هذا الكتاب من ثلاث أقسام ( قضايا عربية، المتغيرات الأمريكية في نهاية مرحلة بوش، فلسطين و القضية الفلسطينية). وقد توزعت عليها مجموعة دراسات و محاضرات للكاتب. وعلى الرغم من أني من المعجبين بالدكتور عزمي بشارة وبأفكاره القومية إلا أن هذا الكتاب بالضبط بقي حجر عثر أمام الإعجاب بهذه الأفكار.
عرضت هذا الكتاب كهدية في مسابقة رمضان، وقد فاز به الصديق إسماعيل قاسيمي.. أتمنى بعد أن لا يحصل له مثلي.
 مسالك أبواب الحديد.. كتاب الأمير ( واسيني الأعرج).
رواية تقع في أكثر من خمسمائة صفحة للكاتب الجزائري الكبير واسيني الأعرج، يتناول الكتاب قصة المونسونيور ديبوش وهو رجل دين فرنسي كان صديقا للأمير عبد القادر حينما كان الجزائر بداية الاستعمار الفرنسي في ثلاثينيات القرن التاسع عشر. راوي حكاية ديبوش مع الأمير هو جون الخادم الوفي لديبوش الذي يخوض معه تجربته في الجزائر وبعد ذلك في فرنسا أين يسجن الأمير عبد القادر في سجن لامبواز ويسعى المونسونيور ديبوش بكل جهده لدى السلطات العليا لتخليص الأمير من سجنه.
قرأت من الكتاب حولي المائتي صفحة ولم اقدر على إكماله إذ كلما انظر له أؤجل قراءته. حتى صار يسبب لي إحساسا غريبا.. فوضعته في مكان لن اطلع عليه إلى وقت قريب.
أظن أن السبب في عدم قدرتي على إكمال الكتاب هو مقارنتي له برواية زمن الخيول البيضاء لإبراهيم نصر الله. لا اعرف كيف جمعت بينهما لكن المقارنة جعلتني اظلم كتاب الأمير..
من اجل التغيير ( مالك بن نبي)
كتاب رائع للعلامة الجزائري مالك بن نبي.. اعرف انه رائع لكن لم استطع اكمال قراءته. ولا اعرف لماذا.. !!
ذاكرة الجسد ( أحلام مستغانمي)
الرواية مشهورة جدا، فازت بالعديد من الجوائز وتعتبر من أكثر الروايات مبيعا في الوطن العربي. صدرت عام 1996 وحولت مؤخرا إلى مسلسل وستحول إلى فيلم. الرواية حاولت قراءتها منذ أن كنت صغيرا حتى أتى يوم وقعت فيه بين يدي. رحت اقرأ واقرأ ومع كل صفحة أجاهد أن لا أتوقف عن القراءة حتى أحسست بالفشل… رميتها جانبا. وكنت كلما اسمع أحدا يمدحها أو يكتب عنها شيئا, أحاول العودة لإكمالها..لكن..
وماذا عنك هل هناك كتب في مكتبة لم تكمل قراءتها؟

كتب لم استطع إكمال قراءتها

هل سبق لك وان فتحت كتابا ورحت تقرا منه بعض المقاطع ثم اكتشفت ثقل الكلمات على لسانك؟. يحصل معي هذا الأمر كثيرا ومع كثير من الكتب التي ما إن أبدا ي قراءتها مع تصور مسبق باني سأستمتع بها أحس بشهية القراءة وهي تختفي. لا اعرف كيف أصور ذلك ولم. قد يكون الأمر متعلقا بنوع الكتاب لكنه ليس في دائم الحالات كذلك لان من الكتب من هي جيدة في محتواها لكن اعجز في كل مرة ارغب فيها بإكمال قراءتها. اعجز عن فعل ذلك.
هذه لائحة ببعض الكتب من مكتبتي التي لم استطع إكمال قراءتها وكلما رايتها أحس ينغص. لذلك تجدني إما أخفيها خلف بقية الكتب أو أتخلص منها بان اهديها لأحدهم.
أن تكون عربيا في أيامنا. ( عزمي بشارة)



اشتريت هذا الكتاب قبل عامين من معرض الكتاب الدولي بالعاصمة وقد اقتنيته مباشرة بعد أن رايته، ولا زلت اذكر كم أني سعدت بشرائه لاني كنت قد سمعت به قبلا وتمنيت قراءته. ومنذ ذلك الحين وأنا أحاول أن أكمل قراءته إذ لم اقرأ منه سوى صفحات قليلة. يتألف هذا الكتاب من ثلاث أقسام ( قضايا عربية، المتغيرات الأمريكية في نهاية مرحلة بوش، فلسطين و القضية الفلسطينية). وقد توزعت عليها مجموعة دراسات و محاضرات للكاتب. وعلى الرغم من أني من المعجبين بالدكتور عزمي بشارة وبأفكاره القومية إلا أن هذا الكتاب بالضبط بقي حجر عثر أمام الإعجاب بهذه الأفكار.
عرضت هذا الكتاب كهدية في مسابقة رمضان، وقد فاز به الصديق إسماعيل قاسيمي.. أتمنى بعد أن لا يحصل له مثلي.

 مسالك أبواب الحديد.. كتاب الأمير ( واسيني الأعرج).
رواية تقع في أكثر من خمسمائة صفحة للكاتب الجزائري الكبير واسيني الأعرج، يتناول الكتاب قصة المونسونيور ديبوش وهو رجل دين فرنسي كان صديقا للأمير عبد القادر حينما كان الجزائر بداية الاستعمار الفرنسي في ثلاثينيات القرن التاسع عشر. راوي حكاية ديبوش مع الأمير هو جون الخادم الوفي لديبوش الذي يخوض معه تجربته في الجزائر وبعد ذلك في فرنسا أين يسجن الأمير عبد القادر في سجن لامبواز ويسعى المونسونيور ديبوش بكل جهده لدى السلطات العليا لتخليص الأمير من سجنه.
قرأت من الكتاب حولي المائتي صفحة ولم اقدر على إكماله إذ كلما انظر له أؤجل قراءته. حتى صار يسبب لي إحساسا غريبا.. فوضعته في مكان لن اطلع عليه إلى وقت قريب.
أظن أن السبب في عدم قدرتي على إكمال الكتاب هو مقارنتي له برواية زمن الخيول البيضاء لإبراهيم نصر الله. لا اعرف كيف جمعت بينهما لكن المقارنة جعلتني اظلم كتاب الأمير..

 

من اجل التغيير ( مالك بن نبي)
كتاب رائع للعلامة الجزائري مالك بن نبي.. اعرف انه رائع لكن لم استطع اكمال قراءته. ولا اعرف لماذا.. !!

 

 

 

 

ذاكرة الجسد ( أحلام مستغانمي)
الرواية مشهورة جدا، فازت بالعديد من الجوائز وتعتبر من أكثر الروايات مبيعا في الوطن العربي. صدرت عام 1996 وحولت مؤخرا إلى مسلسل وستحول إلى فيلم. الرواية حاولت قراءتها منذ أن كنت صغيرا حتى أتى يوم وقعت فيه بين يدي. رحت اقرأ واقرأ ومع كل صفحة أجاهد أن لا أتوقف عن القراءة حتى أحسست بالفشل… رميتها جانبا. وكنت كلما اسمع أحدا يمدحها أو يكتب عنها شيئا, أحاول العودة لإكمالها..لكن..

وماذا عنك هل هناك كتب في مكتبة لم تكمل قراءتها؟

العقاد يجيب عن السؤال: لماذا أقرا؟

يقول عباس محمود العقاد:
(لست أهوى القراءة لأكتب، ولا لأزداد عمرًا في تقدير الحساب، إنما أهوى القراءة لأن لي في هذه الدنيا حياة واحدة، وحياة واحدة لا تكفيني، ولا تحرك كل ما في ضميري من بواعث الحركة. القراءة وحدها هي التي تعطي الإنسان الواحد أكثر من حياة واحدة، لأنها تزيد هذه الحياة عمقًا، وإن كانت لا تطيلها بمقدار الحساب؛ فكرتك أنت فكرة واحدة، شعورك أنت شعورواحد، خيالك أنت خيال فرد واحد إذا قصرته عليك، ولكنك إذا لاقيت بفكرتك فكرة أخرى، ولاقيت بشعورك شعورًا آخر، ولاقيت بخيالك خيال غيرك، فليس قصارى الأمر أن الفكرة تصبح فكرتين، وأن الشعور يصبح شعورين، وأن الخيال يصبح خيالين.. كلا وإنما تصبح الفكرة اذا التلاقي مئات الافكار في القوة والعمق والامتداد).

فقط حاول ان تقرا…

سأكسر القاعدة اليوم بعض الشيء وأتحدث عن أمر مهم و هو القراءة.
يسألني الكثير من أصدقائي عن مغزى قدرتي على القراءة,يندهشون عندما يرون في يدي كتابا, ويندهشون أكثر حينما يعرفون أني أقرا خمس كتب في الشهر… بالنسبة لهم هذا عدد هائل, بالنسبة لي هذا عدد قليل, لماذا؟ . يظن الكثيرون أن الذين يقرؤون ولدوا بهذه الطبيعة, أنهم يقرؤون و هذه هبة من الله وليست شيئا آخر. بالنسبة لهم الأمر هكذا, وعندما يخبرني أي شخص وفي يدي كتاب ما, أوه… أنت تقرا كثيرا!!!اسأله وأنت لماذا لا تقرا؟. الإجابة تكون دوما كالتالي.. الوقت لا يساعدني, ليس لدي كتب, لست متعودا على القراءة… و إلى غير ذلك.
هل هناك وقت معين للقراءة؟
بالنسبة لي ليس هناك وقت معين للقراءة, فالقراءة ليست هي العمل المحدد الذي عليك أن تضع له وقتا معينا, فعندها يصبح الأمر لزاما عليك أن تفعله, وان فشلت في الحفاظ على النسق تصاب بخيبة أمل. فالقراءة مرتبطة بوقت الفراغ ووقت الراحة و النزهة. حينما امضي إلى الجامعة صباحا تستغرق الحافلة للوصول 15 دقيقة وعند المجيء 15 دقيقة وفي المساء كذلك, المجموع هو ساعة, احمل معي كتابا في محفظتي وفي آخر اليوم أجدني قد قرأت نصف الكتاب إذا أضفنا الوقت قبل الدخول إلى مدرج المحاضرة وهو 15 د, هذا إن لم تكن المحاضرة مملة فاستخرج الكتاب واقرأه…. ركوب الحافلة بالنسبة لي هو أفضل وقت للقراءة, اشغل نفسي بشيء معين واستمتع. هناك من يحبذ القراءة قبل النوم وهو وقت جيد, في المساء عندما لا تعمل شيء, اجلس في مكان هادئ واقرأ, عندما تنتظر الحافلة, أثناء الفراغ بين محاضرة و أخرى, صباحا.. في أي وقت تحس انك لا تفعل شيء سوى النظر في الفراغ عندها اشغل نفسك بالقراءة. وحتى تسهل الأمر على نفسك احمل معك دوما كتابا. في محفظتك.. في جيبك.. في سيارتك…
ماذا اقرأ من كتب؟
هناك صديق لي لا يقرا أي كتاب حتى اقرأه أنا وأعطيه رأيي فيه. لا يستطيع أن يقرا كتاب من دون أن يعلم عنه شيء, وأنا دائما ما أقول له إن الكتاب جيد حتى ولو كان سيئا وعندما ينهيه يجده جيدا حقا. اقرأ أي شيء, هكذا تتعلم ماذا تقرا وماذا لا تقرا, لا تحدد نفسك بصنف معين من الكتب, اقرأ كل شيء تعرف ماذا تقرا.
ما أريد قوله هو أن القراءة تصبح مع الزمن مخدرا, أي أن مفعولها لا يزول فحينما تقرا تحتاج لان تقرا أكثر ولا تستطيع بعدها أن تتوقف, يصبح الكتاب بالنسبة إليك الأكل و الشراب, المخدة التي تنام عليها, صديقك في السفر و الحبيب الذي تسهر معه. يصبح الكتاب جزء لا يتجزأ منك.
ويصبح الجواب صعبا علي حينما يسألني شخص ما, كيف تقرا؟. لا اعرف… لا استطيع أن أجيب بشكل محدد, فقط جرب أن تقرأ وستعرف الإجابة. جرب أن تفتح كتابا وتقرا المقدمة والفهرس و ابدأ مع الفصل الأول وجاهد نفسك على أن لا تستسلم للعادة السيئة في رمي الكتاب بعد أن تقرا منه 3 صفحات. عندها ستحس بأنك دخلت عالما آخر وتريد أكثر وأكثر أن تتوغل فيه وتكتشفه, هذا ما تعطيه لنا الكتب, العالم الأوسع الذي لا ينتهي أبدا, انه يطير بنا ابعد مما نحن فيه زمنيا ومكانيا.ابعد مما نتخيل…. بالنسبة لي انه يكفي القراءة أن توصلك إلى معرفة حقائق الأشياء, أنها توصلك إلى الحرية. لذلك كان علماء المسلمين قديما وهم في غياهب السجون يقرؤون ويؤلفون المجلدات الضخمة التي نعجز نحن اليوم بكل ما وصلنا إليه من تطور تكنولوجي أن نحققها.
أتى هذا المقال بعد أن أصبحت الأسئلة تزعجني وأنا احمل كتابا: كيف تقرا؟. لا اعرف فانا لم احضر يوما دورة تدريبية لتعلم القراءة… فقط ارحمني .. لا تسألني وحاول أن تقرا.