السر الكبير في رواية “الرمز المفقود”

غلاف رواية الرمز المفقود لدون براون

غلاف رواية الرمز المفقود لدون براون

إن سألت غالبية من قرأوا رواية “الرمز المفقود” للكاتب الأمريكي دان براون عن رأيهم فيها سيجيبونك بلا تردد أنها رواية ممتعة ورائعة. هي حقا كذلك (فيما تعلق بالمتعة).. فهي الرواية التي طبع منها أزيد من 6،5 مليون نسخة مبدئية قبل صدورها الرسمي في المكتبات. وبيع منها في أول يوم لنزولها أزيد من مليون نسخة لتكون بذلك أسرع رواية مبيعا في التاريخ.
لن أتحدث عن روعة الرواية من حيث البناء والدراما والتشويق لأنها تتحدث عن نفسها. وبإمكان القارئ أن يطبع في غوغل اسم الرواية لتظهر له الآلاف من المقالات والقراءات النقدية فيها..
سأتحدث هنا عن شيء واحد فقط ميز الرواية بالنسبة لي منذ بدايتها و حتى نهايتها.. يتعلق الأمر بالسر الكبير الذي يدور حوله هذا العمل و الذي استقي منه المؤلف عنوانه “الرمز المفقود”. أقول سأتحدث عن ذلك الرابط الذي بنى عليه الكاتب أحداث عمله فقط وليس عن خلفياته، لأن الرواية تتحدث عن الماسونية. و إن لم تكن تعرف الماسونية بامكانك التعرف عليها من هنا .

يذهب البعض إلى القول بأن دان براون إنما أراد أن يمرر لنا من خلالة روايته فكرة مفادها أن الماسونية إنما هي مجرد منظمة التقى مؤسسوها لفعل الخير في العالم و على ذلك يسير خلفائهم، قد يكون ذلك صحيحا إذا افترضنا مثلا أن الماسونية هي منظمة تزرع الشر في العالم!. أنا حقا لا يهمني الأمر، هكذا.. لا أؤمن بسيطرة الماسونيين على العالم و إن كنت أؤمن بأن هناك محاولات كثيرة لخلق عالم منحرف و مبتذل. لكن يبقى سر الماسونية العظيم من الأشياء التي لا أؤمن بها على الاطلاق.. لذلك قد أُعتبر من المغرر بهم إن صح القول بالنسبة للبعض إن أنا انطلى علي ما يريد براون أن يفهمه للجميع. الماسونية يا عالم “منظمة خيّرة”..

الذين ينتقدون الرواية من خلال قراءتهم لخلفياتها يتهمون براون بأنه يريد أن يوصلنا لنقطة معينة، و هي أن الماسونية تحاول بما أمكنها المحافظة على السر الكبير الذي يخدم صالح العالم .. و أنا كما قلت سابقا لا أؤمن بهذه الفكرة، و لست أفعل ذلك لأني قرأت الرمز المفقود على فكرة، بل أفعل ذلك لأني أفعل و فقط.. يعني لا أؤمن بالسر الكبير للماسونية و بسيطرتها على العالم و ربما من ذلك جاء حكمي على الرواية بأنها خيبت آمالي..

أعيد و أقول أن رواية دان براون تستحق آلاف القراءات، لأنه عمل كبير يحمل في طياته الكثير من الافكار التي قد لا تطابق أفكارنا و ما رأيي هذا سوى قراءة سطحية للرواية لا يتعدى عن كونه شعوري الخاص تجاهها و أنا أنهيها.
السر الكبير في الرواية هو سر ماسوني (وضع سطر تحت ماسوني)، عندما يتعلق الأمر بالماسونية في أي عمل فلا بد أن تكون هناك أسرار من فئة “الغامضة” “الخطيرة” و غير ذلك وهو النهج الذي انتهجه دان براون في عمله هذا حيث أن العمل بأكمله قائم على سر من أسرار تلك الجماعية الخفية الخطيرة و التي يسعى الكل لاخفائها من أجل “مصلحة العالم” !! . ويتمثل هذا السر في حكمة باطنية تعطى لمن يكتشفها، و بدور اللغز الكبير و المحير حول شخص يسعى للحصول على تلك الحكمة.
حينما بدات في قراءة الرواية و حينما كونت تصورا عما يريد الكاتب قوله أحسست أني أقرأ عملا بنهاية واضحة فليس هناك أوضح من أن لا يكون هناك أي سر من الأسرار يمكن أن يكشف أو بالأحرى ليس هناك أي سر و فقط.
دان براون أراد أن يدخل عالما غامضا بالنسبة للكثيرين و ربما معه حق لأن الأمريكيين مهووسون بأسرار الماسونية و عجائبها.  لكن بالنسبة لي فقدت الرواية حسّها مع مرور الوقت و “السر الكبير” بزداد غموضا و الكل ينجذب إلى الحقيقة الكبرى التي ستظهر في الأخير.. لكن صديقي القارئ، ستكتشف في الاخير أن لا حقيقة و لا سر و لاهم يحزنون.
ولأن الرواية مرتبطة بالعلوم الخفية و غير ذلك، تكتشف إحدى شخصيات الرواية و هي كاثرين سولومون شقيقة بيتر سولومون الماسوني الشهير المختصة في دراسة  في العلوم العقلية، تكتشف اكتشافا “خطيرا” حسب دان براون، هذا الاكتشاف سيغير العالم بل و سيحدث نقلة نوعية في الكون. و يسعى أحد “الاشرار” وهو “ملأخ” و الذي لا يكون سوى إبن أخيها  “زاكاري” و الذي تًكشف حقيقته في الأخير، يسعى لكي لا يظهر ذلك الإكتشاف و ينجح في مهمته بتدمير المعمل الذي كانت تعمل به كاثرين على اكتشافاتها ليصل القارئ الذي كان يمني نفسه ولو بمعرفة ولو خيط رفيع عن ذلك الاكتشاف الى احباط ما بعده احباط.
من الجميل أني لم أرمي الرواية في منتصفها، ربما رجع ذلك إلى الدراما الشيقة التي ينتهجها دان براون في أعماله، كل الاحداث مترابطة و متداخلة مع بعضها البعض، لذلك لا مناص لك من عيش التشويق حتى آخره و لكن مع غصة ترافقك بالكذبة الكبيرة التي ستكتشفها في الاخير.
قد لا يوافقني البعض في ذلك، لكن هذا رأيي في الرواية، اجد مثلا أن “حقيقة الخديعة” وهي إحدى روايات براون أفضل، فهي على الرغم من أنها كانت عملا خياليا، لكنها تبقى خيالية في عقل القارئ ما يحيله إلى إمكانية تقبل أي شيء يأتي من الروائي.

هنا عمل جاء ليحلل رواية دون براون هذه أو ليلقي الضوء على الماسونية و أسرارهم ( و لست مهتما بقراءته)

 الرواية على غودريدز

الرواية على ويكيبيديا

عن الرواية:

العنوان: الرمز المفقود

المؤلف: دان براون

الناشر: الدار العربية للعلوم

عدد الصفحات:480

 

 

62 thoughts on “السر الكبير في رواية “الرمز المفقود”

  1. اتفق معك في ان استخدام دان براون للمسونية كعامل جذب للقارئ شكل نوعا من عدم الاخذ بجدية ما يكتبه، هذا و ان كنت اظن خلافا لك ان الماسونية منظمة لها اسرار كبيرة (ولكن ليست تلك التي في الرواية اكيد) زيادة على ان نقدك للرواية بهذه الجرأة و (التهكم) كان جميلا و ابان عن ذوقك لللكتب و نقدك لها..
    متابع

    أعجبني

  2. ان شاء الله متابع لك Qada Zaoui حتى وان لم اعلق احيانا .. لكن ربما لو الفت منتجا ادبيا متكاملا فانتظر قرائتي التمحيصية له ان شاء الله🙂 (y)

    أعجبني

  3. ان شاء الله متابع لك Qada Zaoui حتى وان لم اعلق احيانا .. لكن ربما لو الفت منتجا ادبيا متكاملا فانتظر قرائتي التمحيصية له ان شاء الله🙂 (y)

    أعجبني

  4. ان شاء الله متابع لك Qada Zaoui حتى وان لم اعلق احيانا .. لكن ربما لو الفت منتجا ادبيا متكاملا فانتظر قرائتي التمحيصية له ان شاء الله🙂 (y)

    أعجبني

  5. ان شاء الله متابع لك Qada Zaoui حتى وان لم اعلق احيانا .. لكن ربما لو الفت منتجا ادبيا متكاملا فانتظر قرائتي التمحيصية له ان شاء الله🙂 (y)

    أعجبني

  6. ان شاء الله متابع لك Qada Zaoui حتى وان لم اعلق احيانا .. لكن ربما لو الفت منتجا ادبيا متكاملا فانتظر قرائتي التمحيصية له ان شاء الله🙂 (y)

    أعجبني

  7. ان شاء الله متابع لك Qada Zaoui حتى وان لم اعلق احيانا .. لكن ربما لو الفت منتجا ادبيا متكاملا فانتظر قرائتي التمحيصية له ان شاء الله🙂 (y)

    أعجبني

  8. ان شاء الله متابع لك Qada Zaoui حتى وان لم اعلق احيانا .. لكن ربما لو الفت منتجا ادبيا متكاملا فانتظر قرائتي التمحيصية له ان شاء الله🙂 (y)

    أعجبني

  9. ان شاء الله متابع لك Qada Zaoui حتى وان لم اعلق احيانا .. لكن ربما لو الفت منتجا ادبيا متكاملا فانتظر قرائتي التمحيصية له ان شاء الله🙂 (y)

    أعجبني

  10. ان شاء الله متابع لك Qada Zaoui حتى وان لم اعلق احيانا .. لكن ربما لو الفت منتجا ادبيا متكاملا فانتظر قرائتي التمحيصية له ان شاء الله🙂 (y)

    أعجبني

  11. ان شاء الله متابع لك Qada Zaoui حتى وان لم اعلق احيانا .. لكن ربما لو الفت منتجا ادبيا متكاملا فانتظر قرائتي التمحيصية له ان شاء الله🙂 (y)

    أعجبني

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s