عن دار الاختلاف فريد هدى يصدر عليها تسعة عشر

غلاف المجموعة. لوحة مجزرة الابرياء لجيدو ريني

أصدر الكاتب الجزائري فريد هدى مجموعته القصصية عليها تسعة عشر التي جاءت عن منشورات الاختلاف بالجزائر ودار الامان بالرباط في 71صفحة . حيث يصور لنا فريد في مجموعته التي جاءت في 19 قصة رحتله مع العذاب القسري و الموت في جو هو مزيج من الواقعي و الرمزي يصل الى السريالي احيانا.

من بين القصص التي احتوتها المجموعة قصة كابوس التي تحكي عن تعرضه للضرب و التنكيل من قبل مجموعة من الاشخاص حيث يسرد كيف انه لم يدري ما السبب وراء التحامل على صربه في حين انه لم يقم باي شيء مختلطا شعوره برمزية اللحظة والواقع المر الاليم الذي يعاني فيه. وتاتي قصص اخرى وهي على نفس المنوال الذي يتخذه فريد في قصته الاولى.

اقتباس من قصة كابوس:

سكون الليل يقطعه نهيق حمار. يقال إن معاشر الحمير تستطيع رؤية الشيطان.. ترى كيف يبدو عليه اللعنة: أهو بشاربين ام دونهما.. أشيد بجرأتها. فوحدها الحمير وفي جنح الظلام تحدت الظلام نفسه.

صفحة الكتاب على نيل وفرات. هنا

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s