فن الرواية

عنوان الكتاب: فن الرواية
المؤلف : كولن ولسن
الناشر: الدار العربية للعلوم
الطبعة الأولى بالعربية 2008
المترجم: محمد درويش
صفحة الكتاب في موقع الدار العربية للعلوم
لا اعرف ماذا قد انقل من هذا الكتاب, ببساطة هو كتاب عليك  أن تقراه كله من الصفحة الأولى إلى الصفحة 264, لأنه غني جدا و ملم بالفن الروائي و الرواية بصفة عامة, ذلك أن المؤلف ينقلنا لفترات مختلفة من تاريخ الرواية العالمية مع بداية ظهورها بشكل واسع مع رواية باميلا وكلاريسا لريتشاردسون و الويز الجديدة لروسو. يعطي انطباعا حول كل فترة وكل روائي مستخلصا من ذلك نقاط مهمة مر بها هذا الفن. كي لا أطيل الحديث هذه بعض النقاط التي ذكرها ولسن في كتابه.
هدف الرواية هو تقديم وعي متسع الزاوية, وان الوعي اليومي ضيق ومحدود, وان الرواية واحدة من اكبر التعويضات الممتعة التي استطاع الإنسان أن يبتكرها لحد الآن.
إن الرواية معادلة للتجربة, ولمعظمنا شهية لتجربة ذات مدى مما تستطيع حياتنا تقدميه لنا. وتستطيع أن تقدم الرواية وذلك إلى حد ما. وتستطيع أن تزودنا بأشكال من التجربة التي من شانها أن تكون مستحيلة في الواقع.
إن الرواية هي شكل من أشكال التجربة الفكرية, وان هدفها يشبه هدف التجارب الفكرية للفيلسوف وهو أن تعلمنا شيئا ما عن العالم الواقعي.
من الناحية المثالية, ليس هدف الرواية تقديم الوعي المتسع الزاوية وحسب بل وإدراك التعقيد الهائل و المثير للعالم.
إن الروايات الفاشلة هي تجارب فكرية أخفقت في الظهور بشكل صحيح مثل عملية حسابية لم تأت بنتيجة صحيحة.
إن الهدف من جميع هذه التجارب الفكرية هو استغوار الحرية البشرية.
اشد ما أعجبني في الكتاب هو أن ولسن ينقلنا بين أعمال روائية منذ بداية ظهور الرواية إلى غاية القرن العشرين بشكل جذاب وغير ملل, أي انه اقرب إلى الأسلوب القصصي منه إلى السردي.
ملاحظة: كل ما قاله ولسن بالكاد ينطبق على اي رواية عربية قراتها.  فبإمكانك أن تقرا أحسن رواية عربية وتقارنها برواية غربية عادية لترى بالفرق.

6 thoughts on “فن الرواية

  1. مرحبا قادة
    جميل انك أنهيت قراءته

    هناك من يقر بأن الرواية لا فائدة ترجى منها على عكس كتب الفكر والتاريخ لكني أرى انها تجربة جميلة تتيح لك العيش في أجواء مختلفة وان لم تخرج بفائدة علمية اكيد انك ستخرج بمتعة كبيرة

    رغم أني قرأت ان فن الرواية ظهر لدى العرب منذ زمن بعيد وكتاب ابن طفيل حي بن يقظان مثال على ذلك لكنلازالت الرواية العربية متخلفة عن نظيرتها الغربية
    لا زلت أذكر الاحساس الذي تركته رواية العمى فيَ ، في حين أنه لا توجد رواية عربية تركت في احساسا بهذه القوة

    اظن أن هذا الكتاب سيساعد الروائيين الجدد خصوصا ان كان يتناول الرواية خلال القرون الماضية
    تحية طيبة : )

    أعجبني

    • بالتاكيد رشا, الشيء الذي غيره في هذا الكتاب هو نظرتي للرواية فعلى الرغم من اني مهووس بقراءة الروايات الا انني كنت اشعر الى حد ما بانها غير ذات فائدة, مع هذا الكتاب عرفت حقا بعد الامثلة التي اعطاها ولسن عن فائدة الرواية انها حقا تغير في المجتمع الكثير فهو يقول “فنحن نقول إن داروين وماركس وفرويد ساهموا بتغيير وجه الحضارة الغربية، ولكن تأثير الرواية كان أعظم من تأثير هؤلاء الثلاثة مجتمعين” . من خلال صفحات الكتاب يسير بك نحو الايمان بهذا القول ………

      نورتينا رشا.

      أعجبني

  2. السلام عليكم
    بصراحه كنت بدور على طريقه انمى بيها موهبتى فى كتابة الشعر والخواطر والتحول لكتابة روايه ارجوا افادتى كيف ابدا لاضع قدمى على الطريق الصحيح. لكم جزيل الشكر

    أعجبني

  3. تنبيه: فن الرواية | موسوعة دهشة

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s